الجمعية المصرية للعلاقات العامة

تفاصيل الخبر



الجمعية المصرية للعلاقات العامة (EPRA) تدين هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) لإذاعتها أخبار كاذبة عن مصر

تاريخ النشر 04\03\2018

أدان مجلس إدارة الجمعية المصرية للعلاقات العامة ورؤساء لجانها العلمية والاستشارية ما قامت به قناة هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) الإخبارية الدولية مؤخرًا من نشرها أخبارًا كاذبة ضمن فيلمها الوثائقي عن وجود "اختفاء قسري" داخل مصر وذلك على خلاف الحقيقة. وأشار الدكتور حاتم محمد عاطف مؤسس الجمعية ورئيس مجلس إدارتها إلى أن العمل الإعلامي لابد وأن يُلتزم فيه بالدقة والموضوعية وتجنب بث الشائعات والأخبار الكاذبة '' Fake News'' – وهو ما لم تلتزم به القناة في ممارساتها الإعلامية مؤخرًا. وأضاف رئيس EPRA أنه لا يوجد "اختفاء قسري" في مصر كما تدعي القناة البريطانية، وإنما توجد بعض القنوات ووسائل الإعلام التابعة لكيانات إرهابية أو الممولة من دول وأنظمة تهدف لتشويه الصورة الذهنية عن مصر وقيادتها السياسية وزعزعة استقرار المجتمع. وأشاد مجلس المصرية للعلاقات العامة بموقف النائب العام المصري وقراره؛ "بتكليف المحامين العامين ورؤساء النيابة العامة كل في دائرة اختصاصه بالاستمرار في متابعة وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي وضبط ما يُبث عنها ويصدر عنها عمدًا من أخبار أو بيانات أو شائعات كاذبة من شأنها تكدير الأمن العام أو إلقاء الرعب في نفوس أفراد المجتمع أو يترتب عليها إلحاق الضرر بالمصلحة العامة للدولة المصرية، واتخاذ ما يلزم حيالها من إجراءات جنائية". وشدد المجلس على أهمية تصدي الهيئة العامة للاستعلامات بصفتها أكبر كيان حكومي للعلاقات العامة في مصر للتصدي لمثل هذه القنوات ووسائل الإعلام المضللة. وضرورة مخاطبة الجهات الدولية المعنية بذلك للحفاظ على حق مصر في رد الاعتبار. كان مجلس EPRA قد وافق على نشر هذا البيان وترجمته للإنجليزية وإرساله لوسائل الإعلام المختلفة تصحيحًا للصورة الذهنية المغلوطة عن مصر والوقوف حائط صد ضد قوى الشر ومن يحاول أن يعبث بأمن الوطن.

الاستشارات
شركاء النجاح
التدريب
Top